الرئيسية / الموسوعة النفسية / المشكلات النفسية للطفل / الاسعاف النفسي الاولي لضحايا العنف

الاسعاف النفسي الاولي لضحايا العنف

أولا : التدخل النفسي :

*  يجب علي أولئك المحيطين الذين يهتمون بالصحة تشجيعه علي الحديث عن الحادثة موضوع المعاناة .

*  يجب عليهم إظهار اهتمامهم واستعدادهم لتقديم الرعاية له  .

ثانيا : دراسة حجم المشكلة :

          في مثل هذه الحالات يجب دراسة حجم المشكلة وعمق تأثيرها من خلال العناصر المرتبة للمشكلة والمجتمع المحيط وبيئة الضحية ومفاهيمها والصداقات المحيطة بالضحية ومستوي أدائه في العمل أو الدراسة اذا كان طالبا وقدراته السلوكية والانفعالية والجسدية والمنطقية قبل حدوث العدوان عليه كما يجب دراسة انعكاس هذه الأزمة علي من يحيط بالضحية من أسرة  وأصدقاء وجيران ويكون هنا من الهام تقديم المساعدة علي هذه المستويات :

1 –  المستوي الجسدي للسيطرة علي ام ينتاب الضحية من أعراض جسدية مثل الصداع – آلام المعدة – آلام موضع الإصابة وتهدف إلى إعادة نشاطه وحيويته وذلك عن طريق استعمال بعض العقاقير والاسترخاء الفعلي العميق وبعض التمرينات الجسدية مثل السباحة وتغيير في نمط التغذية .

2 –  التعبير بحرية عن المشاعر ويكون الهدف منه أن يعبر الضحية بحرية عن غضبه مما اعتدي عليه وعن خوفه من تكرار هذا العدوان وذلك من خلال بحث هذه المواقف مع المعالج والمحيطين بها .

3 –  معالجة المفاهيم الخاطئة المتعلقة بالألوان وذلك من خلال تفهم ما قد يؤديه العدوان من أضرار من نظرة الانسان لنفسه وللمحيطين وأهمية الوصول الي موقف ايجاب لتحمل تبعات الموقف والتأقلم معه وذلك يحدث من خلال مساعدة الضحية ومناقشة هذه  المواقف والمفاهيم معهم حتي لا يلجأ الي مناقشة مثل هذه الأفكار وحده بصورة سلبية .

4 –  التوازن السلوكي الداخلي وذلك قد يحدث من خلال مساعدة البوليس علي الوصول الي الجاني من خلال رسم وجهه بدقة أو من خلال الحصول علي مساعدة من الأصدقاء للمرور من هذه المحنة وقد يترتب عليها أمور مثل الطلاق في حالة الاعتداء من الزوج أيضا يكون من الضروري استخدام بعض الوسائل السلوكية لأعادة التوزن الي مثل هذه المواقف .